جامعـــة القاهـرة خطة متكاملة لتطوير اداء المراكز والوحدات ذات الطابع الخاص
 
جامعـــة القاهـرة خطة متكاملة لتطوير اداء المراكز والوحدات ذات الطابع الخاص
 

القاهره(جمهورية مصر العربية) : أكد رئيس جامعة القاهرة الدكتور حسام كامل ، أن حل المشكلات التي تواجه المراكز البحثية والإنتاجية والخدمية بالجامعة ، يتطلب العمل على تطوير اللوائح المالية والإدارية لتصبح أكثر دقة ومرونة بما يتلائم مع الطبيعة الديناميكية للمراكز ,والوحدات ذات الطابع الخاص  كمؤسسات اقتصادية تتمتع بالحرية الأكاديمية والإدارية والمالية فى إطار من الشفافية والمحاسبة ، مع إعادة هيكلة المراكز والوحدات ذات الطابع الخاص بالجامعة لتحقيق الجودة فى تقديم الخدمة الجامعية بالمشاركة المجتمعية  . ودعا د. حسام كامل إلى ضرورة تشجيع الدراسات الخاصة بالوضع التنافسى للجامعة فى مجالات الخدمات البحثية والاستشارية للمراكز والوحدات ذات الطابع الخاص ، إلى جانب دعم مراكز التميز بهدف تسويق خدمات المراكز ذات الطابع القومى ، والبحث عن طرق جديدة لجذب رجال الأعمال والشركات ومنظمات المجتمع فى إطار علاقة تبادلية بين الجامعة والمجتمع. .

جاء ذلك خلال كلمته فى افتتاح مؤتمر المراكز والوحدات ذات الطابع الخاص الذى نظمه قطاع خدمة المجتمع وتنمية البئية تحت عنوتن " الحلول والتحديات " .


ومن جانبها ، قالت الدكتوره هبة نصار نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة أن المراكز والوحدات ذات الطابع الخاص فى الجامعة والبالغ عددها 163 مركزاً ووحدة حققت العديد من الانجازات الواقعية ومع ذلك فهى تحتاج للمزيد من الاهتمام وزيادة التعريف بدورها وتوسعة مجالاتها وتطويرها وتحديثها لمواكبة أحدث آليات العصر مشيرة إلى أن  مراكز ووحدات جامعة القاهرة تعمل فى قطاعات بحثية طبية وهندسية وخدمية واجتماعية وإنسانية وإنتاجية ، الى جانب مراكز تعمل فى مهام  قومية  مثل مركز  الحد من المخاطر الذى يقوم بادارة وتشغيل وصيانة الشبكة القومية لرصد نوعية الهواء فى مصر والمكونة من 87 محطة رصد فى انحاء الجمهورية ، ومركز هندسة الآثار والبيئة الذى يقوم بالعديد من المشروعـــــات فىى مقدمتها مشروع هندســـــــى متكامل للحفاظ على هضبة الأهرام  ، ومركز التحاليل الدقيقة الذى يقدم خدماته للعديد من الوزارات ويقـــــــــوم باجراء حوالى 25 ألف عينة تحاليل للمياه على مستوى مصر وغيرهـــــــا من المراكــــــــز ذات الطابع القومى .

 وأكدت أن قطاع خدمة المجتمع يسعى للربط بين تلك المراكز والحدات  وتفعيل دورها فى مجالات التدريب وتنمية المهارات من خلال المجلس الأعلى للمراكز والوحدات ذات  الطابع الخاص الذى يقوم بالتنسيق بينها وتسويق أنشطتها وإدخال متطلبات ضمان الجودة والاعتماد فى إدائها .